منصة أنغامي تمتلك 21 مليون مستخدم نشط ومليون مشترك

1٬486

منصة أنغامي – 

كشف إيلي حبيب -الشريك المؤسس لشركة أنغامي- في مقابلة معه نشرت في وقت سابق من الأسبوع المنصرم أن خدمة أنغامي الرائدة في مجال بث الموسيقى والتي تتخذ من بيروت مقرًا لها، تمتلك الآن أكثر من 21 مليون مستنخدم نشط شهريًا ومليون مشترك.

 

هذه هي المرة الأولى التي تشارك فيها أنغامي عدد المشتركين منذ انطلاقها عام 2011 كما أكد إيلي أن أنغامي قد وصلت إلى أكثر من مليار عمكلية تشغيل للصوتيات على منصتها خلال الأشهر الستة الماضية، وأن الخدمة قد تم استخدامها من قبل 78 مليون حتى الآن وتبلغ نسبة 18% من خارج الشرق الأوسط.

 

ربما تكون هذه الإحصائيات من أفضل إحصائيات المنصات العربية المحلية في المنطقة،فتجد مثلًا أن شركة مثل كريم لديها أكثر من 30 مليون مستخدم لكنها لم تعلن تحديدًا عن عدد المستخدمين النشطين شهريًا.

 

لم يتحدي إيلي عن العائدات، لكن أنغامي كانت ذات قيمة 20 مليون دولار قبل عام 2017، وأشار إيلي إلى أنها لا يهاب المنافسين مثل سبوتيفاي وديزر -الذين أطلقا مؤخرًا في المنطقة- لأنه مهتم أكثر بالتنافس مع القرصنة.

 

لدى أنغامي الآن 29 شريكًا من شبكات الهواتف المحمولة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وهذا يتيح للمستخدمين شراء اشتراكات أنغامي من خلال رصيد هواتفهم المحمولة للاستخدام اليومي أو الأسبوعي أو الشهري، وهو أكبر مصدر لإيرادات أنغامي، حيث يُمكنك الاشتراك مقابل أقل من دولار واحد، بينما لا تمتلك سبوتيفاي أو ديزر أي شراكات.

 

كما أوضح إيلي أن الموسيقى تهدف إلى أن تكون اجتماعية، وهذا يعني أن أنغامي تحاول الوصول إلى ميزة الاجتماعية في منصتها، والعجيب ان إيلي يجد يوتيوب أكبر منافس له، وتمتلك أنغامي أكثر من 31 مليون أغنية في مكتبتها وجميعها مرخصة ومتوفرة على تطبيقاتها.

 

تمتلك أنغامي حقوًا حصرية من شركة روتانا وهي واحدة من العلامات الموسيقية الرائدة في المنطقة، ولكن بعد أن استثمرت روتانا والمملكة القابضة في ديزير، اختفت هذه الحقوق، وجمعت أنغامي أكثر من 40 مليون دولار حتى الآن من مستثمرين رائدين بالمنطقة منها ام بي سي فينشرز وموبايلي فينشرز وإم إي في بي.

 

 

المزيد من المواضيع التقنية