ألمانيا تختبر أول طريق كهربائي سريع للشاحنات

انضمت ألمانيا إلى صفوف تلك الدول التي تراهن على “الطرق السريعة الكهربائية” لتعزيز النقل بالشاحنات الصديقة للبيئة، وبدأت بالفعل اختبارات في العالم الحقيقي لنظام الطرق السريعة الإلكترونية على امتداد 3.1 ميلًا بين فرانكفورت ودارمشتات.

 

اختبرت شاحنة هجينة تعمل بالديزل والكهرباء والتي تعمل على الاندماج في حركة المرور اليومية بينما تتلقى الطاقة من الكابلات العلوية لمنعها من استخدام محركات الاحتراق الداخلي، واعتمدت الاختبارات السابقة في البلاد إما على اختبارات ليلية بطيئة أو على إحدى الطرق العسكرية غير المستخدمة.

 

اقرأ أيضًا >> نموذج تعليمي لسيارة eGon يعرض عمل السيارات الكهربائية على الطرق

 

أطلق أول طريق كهربائي سريع للشاحنات في السويد عام 2016، وهو نفس السيناريو في النموذج الألماني، بحيث تستخدم الشاحنات بانتوغرافات “نتوءات على الأسطح) للتثبيت على الكابلات العلوية وسحب الكهرباء، ويُمكن للشاحنات أن تغذي الكهرباء في الشبكة عند الفرامل، مما يجعل النظام مفيدًا بشكل خاص إذا كان هناك ازحام مروري كبير.

 

أول طريق كهربائي سريع للشاحنات في ألمانيا
أول طريق كهربائي سريع للشاحنات في ألمانيا

لن يكون للنظام الجديد تأثيرًا كبيرًا لفترة من الوقت، فستقوم خمس شاحنات فقط بتشغيل الإمداد بالكهرباء كل يوم، وستشكل الشاحنات الثقيلة حوالي 10% من المركبات اليومية البالغ عددها حوالي 135 ألف مركبة، وكلما زادت عدد الشاحنات التي تدعم النظام كلما قل انخفاض الانبعاثات، وقد يشجع ذلك شركات النقل بالشاحنات استخدام الشاحنات الكهربائية.

 

اقرأ أيضًا >> جوجل تتيح لك العثور على محطات شحن السيارات الكهربائية المتاحة حاليًا

 

من المفترض أن تغلق الكابلات التيار المباشر بقدرة 670 فولتًا تلقائيًا في حالة قطعها عن طريق الخطأ، وخلال فصل الشتاء يُمكن لنظام مضاد التثلج أن يبقيها قيد التشغيل مهما كانت العوائق.

 

تم تمويل المرحلة الاختبارية بقيمة 15 مليون يورو (16 مليون دولار) من وزارة البيئة، وذلك بالإضافة إلى 14.6 مليون يورو المستثمرة بالفعل في إنشاء الصواري والكابلات والبنية التحتية للطاقة.