أرقام هواتف مستخدمي تويتر الموجودة للحماية تم استخدامها في الإعلانات المستهدفة

أعلنت شركة تويتر يوم الثلاثاء الماضي أنّها استخدمت بدون قصد أرقام هواتف مستخدمي تويتر وعناوين البريد الإلكتروني في أهداف إعلانية وترويجية، على الرغم من أنّ المستخدم عادةً ما يُدخل بيانات رقم الهاتف من أجل الحماية عبر تكنولوجيا التحقق الثنائي التي توفرها الشبكة الاجتماعية.

 

وحسب إعلان تويتر، لم تُشارك الشبكة أي بيانات شخصية للمستخدمين مع شركاء الطرف الثالث الآخرين، وتمت معالجة المشكلة التي سمحت بحدوث ذلك، واعتبارًا من يوم 17 سبتمبر الماضي، أصبح جمع أرقام الهواتف وعناوين البريد الإلكتروني يُستخدم فقط لأغراض الأمن والحماية.

 

أرقام هواتف مستخدمي تويتر تستخدم في الإعلانات

 

كتبت تويتر في منشور عبر موقعها الرسمية بخصوص هذا الخرق الأمني “لا يمكننا أن نقول على وجه اليقين عدد الأشخاص الذين تأثروا بهذه المشكلة […] نحن نأسف جدًا لحدوث هذا ونتخذ خطوات للتأكد من أننا لا نرتكب مثل هذا الخطأ مرة أخرى”.

 

على مدار العام الماضي، واجه موقع فيسبوك الكثير من الانتقادات بسبب ممارساته الخاطئة المتعلقة بالخصوصية، وتورط موقع تويتر هو الآخر مع مشاكله الخاصة حول كيفية تعامله مع خصوصية المستخدمين، وفي الشهر الماضي، تم اختراق الحساب الرسمي للرئيس التنفيذي للشركة جاك دورسي وتمكن المخترقون من نشر بعض العبارات العنصرية المسيئة باستخدام الثغرة التي سمحت لهم بالتغريد باستخدام الرسائل النصية.

 

وفي مايو 2018، نصح موقع تويتر جميع مستخدميه البالغ عددهم 330 مليون مستخدم، بتغيير كلمات المرور الخاصة بهم بعد اكتشاف خطأ تسبب في تعريض جميع كلمات المرور الخاصة بالمستخدمين للخطر، حيث كانت تُخزّن في ملفات نصية عادية يمكن لأي شخص قرائتها. وصرّحت الشركة وقتها أنه لم يتم تسريب أي معلومات أو إساءة استخدامها.

 

وقبل هذا الحادث – تحديدًا في مارس 2018 – وجد آلاف المستخدمين على تويتر أن حساباتهم قد تم اختراقها بسبب أحد تطبيقات الطرف الثالث الذي حصل على صلاحيات الدخول للحساب، وتأثر بهذا الاختراق الكثير من الأشخاص والعلامات التجارية الكُبرى، ويمكنك الاطلاع على طريقة حماية حساب تويتر من الاختراق بواسطة التطبيقات.

 

اقرأ أيضًا حول تويتر: