أرباح شركة أبل: قيمة الشركة تتجاوز التريليون دولارًا مرة أخرى وارتفاع بنسبة 6%

تخطت قيمة شركة أبل السوقية سقف التريليون دولار مرة أخرى وذلك بعد ارتفاع أسهمها بنسبة 6% في التعاملات المبكرة بعد دعوة أرباح الربع الثاني.

 

يبلغ سعر السهم الواحد حاليًا 212.68 دولارًا، كما يبلغ رأس المال السوقي لها نحو 1,003,000,000,000 دولار تقريبًا، وأغلق سهم الشركة عند مستوى 200 دولار تقريبًا أمس، ولكنه ارتفع في أعقاب إعلان شركة أبل عن نتائجها المالية للربع الذي انتهى لتوه.

 

على الرغم من انخفاض إيرادات أيفون بنسبة 17% على أساس سنوي، إلا أن التراجع الحاد في مبيعات هواتف أيفون الذي شهده قطاع العطلات في زيادة مستمرة، وقد وصف تيم كوك شهري نوفمبر وديسمبر بأنه الحضيض ذاته.

 

اقرأ أيضًا >> كيف أنقذ ستيف جوبز شركة أبل من مشارف الإفلاس لتُحقّق التريليون دولار؟

 

انخفضت مبيعات جميع أجهزة أبل مقارنة بنسبة 9% مقارنة بالفترة نفسها من عام 2018، ولكن هذا النقص يرجع بالكامل تقريبًا إلى مبيعات هواتف أيفون، ويبدو أن مبيعات أجهزة أيباد وماك وساعات أبل الذكية أصبحت أفضل من أي وقت مضى.

 

وفي الوقت نفسه، نما قسم خدمات أبل بنسبة 16% وشهدت أعمال أيباد على أعلى معدلات نمو لها منذ ست سنوات، وتعمل أبل على تقديم الخدمات السردية باعتبارها مسارًا للنمو في المستقبل، ويراقب الجميع عروضها الجديدة مثل نيوز بلس وأبل تي في بلس وأبل أركيد.

 

اقرأ أيضًا >> شركة أبل أول شركة عامة تصل إلى قيمة التريليون دولار

 

خلال الربع الأخير، استمرت مبيعات الأجهزة القابلة للارتداء في قوتها، وفي الواقع، ينافس قسم الأجهزة التقنية القابلة للارتداء والمنزل والاكسسوارات من أبل قسم أيباد من حيث الإيرادات، وقالت أبل أن ثلاثة أرباع مبيعات ساعة أبل الذكية كانت للعملاء الجدد.

 

بطبيعة الحال، فإن سوق الأسهم عرضة للتقلبات وأسعار الأسهم تتغير بانتظام، ورقم التريليون دولار ما هو إلا لفتة رمزية، فقد أصبحت أبل أول شركة يتم تداولها بشكل عام والتي وصلت إلى قيمة التريليون دولارًا في أغسطس من عام 2018.