أداة جديدة لتتبع الأخبار المزيفة والمسيئة لمنصة فيسبوك ذاتها

لا يهتم فيسبوك فقط بالأخبار المزيفة ونظريات المؤامرة والمحتوى الضار الذي يتم نشره على منصاته، فالمنصة تشعر بالقلق إزاء الشائعات المنتشرة حولها، فالشركة تمتلك برنامجًا خاصًا يُدعى << Stormchaser>> يتعقب ويفضح أي معلومة خاطئة عن فيسبوك بما في ذلك الشائعات المنتشرة على واتس آب.

 

طُوّرت هذه الأداة عام 2016، وقد استثخدمت لمتابعة المنشورات الفيروسية حول الشركة، ويتم تتبع كل شيء بدءًا من الشائعات التي يستمع إليها فيسبوك من المستخدمين إلى المزاح المتعلق بمشاركة معلوماتهم الخاصة في فيسبوك، وكذلك المنشورات التي تسيء إلى مارك زوكربرج، وقد اكتشفت الأداة العديد من المزاعم الكاذبة للشركة.

 

اقرأ أيضًا >> واتس آب يحارب الأخبار المزيفة بمعرفة عدد مرات إعادة توجيه الرسائل

 

يقول البعض أن أداة << Stormchaser>> دليل على أن فيسبوك يعطي اولوية في مكافحة الأخبار المزيفة التي تضع الشركة في ضوء سيء ومعلومات مضللة أخرى، وأكد المتحدث الرسمي باسم الشركة أن هذه الأداة لن تُستخدم في مكافحة الأخبار الكاذية بشكل عام، لأن ذلك لم يكن الهدف الذي بنيت من أجله.

 

وأشار المتحدث باسم فيسبوك إلى أن الأداة قد تم تصميمها باستخدام تقنية بسيطة ساعدتنا في اكتشاف منشورات حول فيسبوك مستندًا إلى كلمات رئيسية، وهذا من الأشياء غير المألوفة لدى الشركات.

 

اقرأ أيضًا >> متصفح إيدج على الموبايل يحصل على ميزة التعرّف على الأخبار المزيفة

 

لا تبحث الشركات في العادة عمّا يقوله العملاء عنها في وسائل التواصل الاجتماعي، لكن الأداة الجديدة تُقدّم ميزة فريدة لمنصة فيسبوك لامتلاكها العديد من منصات الشبكات الاجتماعية الرئيسية، لذا فهي تحاول حماية سمعتها من الشائعات والمزاح.