آبل تقود سوق الأجهزة القابلة للارتداء في 2018

8٬470

وفقاً لتقرير جديد من IDC، فإنّ أجهزة آبل مستمرة في قيادة سوق الأجهزة القابلة للارتداء في 2018، حيث استطاعت الشركة الأمريكية بيع ما مقداره 46.2 مليون وحدة من الأجهزة القابلة للارتداء في العام الماضي.

 

كما جاء في التقرير أيضاً أن سوق الأجهزة القابلة للارتداء حول العالم شهد نمواً بنسبة 31.4 في المائة خلال الربع المالي الأخير من 2018، ليصل إلى 59.3 مليون وحدة، بينما بلغت نسبة النمو على مدار العام 27.5 في المائة بإجمالي 172.2 مليون وحدة.

 

سوق الأجهزة القابلة للارتداء

 

استمرت آبل على قمة الأجهزة القابلة للارتداء في الربع المالي الأخير من العام، حيث شحنت فيه عدد 16.2 مليون جهاز منها 10.4 مليون ساعة آبل واتش الذكية.

 

ويشير التقرير إلى أن سوق الساعات الذكية شهد نمواً بنسبة 54.3 في المائة خلال 2018، وبلغت نسبتها 29.8 في المائة من إجمالي سوق الأجهزة القابلة للارتداء على مدار العام.

 

وتتوقع شركة IDC أن تستمر مبيعات آبل من الأجهزة القابلة للارتداء في النمو، بفضل البداية القوية لمبيعات الجيل الرابع من ساعة آبل واتش.

 

بالإضافة إلى ذلك، أشارت IDC إلى أنّها قامت بمراجعة فئة “الأجهزة القابلة للارتداء على الأذنين” لتشمل سماعات الرأس اللاسلكية التي تسمح للمستخدمين باستدعاء مساعد ذكي، إمّا من خلال لمسة زر واحدة أو عبر الأوامر الصوتية.

 

وهذا يعني أن أجهزة مثل سماعات AirPods من آبل، وPixel Buds من جوجل، وغيرها من الأجهزة المُشابهة يتم الآن احتسابها ضمن فئة الأجهزة القابلة للارتداء.

 

وأرجع التقرير غالبية النمو في سوق الأجهزة القابلة للارتداء إلى زيادة مبيعات السماعات اللاسلكية مثل AirPods. حيث بلغ نمو هذا النوع من الأجهزة خلال الربع الرابع نسبة 66.4 في المائة مقارنةً بنفس الفترة من العام الماضي، لتستحوذ على نسبة 21.9 في المائة من السوق.

 

كما قالت الشركة أن النمو يرجع إلى مجموعة من العوامل، منها زيادة شعبية المساعدات الذكية، والتخلي عن منفذ سماعات الرأس السلكية (3.5 مللم) بقيادة شركة آبل.

 

في الوقت نفسه، نمت مبيعات الساعات الذكية بنسبة 55.2 في المائة لتستحوذ على حصة تبلغ 34.3 في المائة، بينما وصلت نسبة الأساور الذكية إلى 30 في المائة من حصة السوق، بفضل إطلاق الكثير منها بواسطة شاومي، وهواوي، وفيت بت.

المزيد من المواضيع التقنية