آبل تبحث عن مستشعرات ثورية لمشروع السيارة ذاتية القيادة

عملاق التقنية لم يخرج من اللعبة بعد.

يبدو أنّ شركة آبل الأمريكية لم تغادر سوق السيارات ذاتية القيادة حتى الآن، على الرغم من سلسلة التسريحات التي قامت بها الشركة مؤخراً لبعض موظفيها العاملين على المشروع. فحسب تقرير جديد من رويترز، تزعم المصادر أنّ آبل تبحث عن مستشعرات ثورية وتحديداً تصميم مستشعر lidar وقامت بالفعل بمحادثات مع أربعة موردين محتملين في هذا الإطار.

 

آبل تبحث عن مستشعرات ثورية

 

جدير بالذكر أنّ السيارات ذاتية القيادة تستخدم المستشعرات في مسح الطريق من حولها، للتحديد العوائق المحتملة سواء كانت سيارات أخرى، أو الرصيف، أو المشاة، أو غيرها.

 

لكن للأسف فإنّ هذه المستشعرات ليست جيدة الشكل أبداً، كما رأينا في سيارات جوجل ذاتية القيادة مثلاً، ولهذا السبب ترغب آبل في مستشعر يمكنه مسح مئات الأمتار ويكلّف الشركة مئات الدولارات فقط، بدلاً من عشرات الآلاف.

 

هناك شيء آخر أيضاً، وهو أنّ آبل قد لا تجلس طويلاً في انتظار المورّد المناسب الذي يأتي بمرادها من المستشعرات الثورية جيدة التصميم والتي تقوم بالوظيفة على أكمل وجه، فالشركة الأمريكية لديها الموارد المادية والبشرية اللازمة لتطوير مستشعرات خاصة بها، وبتصميم أروع من أي شيء موجود حالياً، وفي الواقع آبل معروف عنها التصميمات الرائعة على جميع منتجاتها، سواء في سوق الهواتف الذكية، أو أجهزة الحاسوب المكتبية، أو المحمولة.

 

حتى الآن، لم تُعلّق آبل على تقرير رويترز، لكن هناك أدلة تثبت أنها تكثّف من جهودها في مشروع السيارة ذاتية القيادة وليس تقليص حجمها كما زُعم من قبل.

 

حيث تمكنت الشركة من تعيين دوغ فيلد بعد عمله السابق في تسلا للسيارات الكهربائية، كما جلبت أيضاً رئيس قسم البطاريات في تسلا مؤخراً.

 

وعلى الرغم من أنّ آبل تركز على تقنيات ذكاء السيارات ذاتية القيادة أكثر من السيارات نفسها، من الواضح أنّها مهتمة باستكشاف أقصى حد ممكن للقدرات ذاتية القيادة.

 

جدير بالذكر أنّ سوق السيارات ذاتية القيادة بها العديد من المنافسين في الوقت الحالي، فشركة جوجل تعمل على مشروع لم تخرج منه بمنتج تجاري حتى الآن، وتسلا من جانبها تُطوّر نظامها الخاص للقيادة الذاتية ووصل إلى مستويات رائعة حالياً.

 

شخصياً، لا أعتقد أن آبل سوف تكشف عن سيارة ذاتية القيادة في أي وقت قريب، ربما يكون الأمر متعلقاً بالتقنيات التي تساعد السيارات على القيادة الذاتية، لكن إنتاج سيارة.. لا أعتقد.