مفاوضات مع باراك أوباما لتقديم عروض على منصة نتفليكس

36

أجرى الرئيس السابق للولايات المتحدة، بارك أوباما مؤخرًا مفاوضات مع منصة نتفليكس بشأن تقديمه عروض تلفزيونية عبر الخدمة، ولم تكن الصفقة نهائية بعد، لكنها من المتوقع أن تقدم محتوى حصري من أوباما وزوجته ميشيل إلى أكثر من 118 مليون مشترك في خدمة نتفليكس.

 

تأتي هذه الخطوة ضمن جهود أوباما المضنية في البحث عن طرق لتعزيز وصوله العالمي بعد فترتيه الرئاسيتين، ولم يتم الإعلان بشكل رسمي عن نوع المحتوى الذي سيقدمه أوباما وزوجته عبر منصة نتفليكس. لكن إريك شولتز، المستشار السابق للرئيس أكد لصحيفة التايمز أن الرئيس السابق وزوجته كانا يؤمنان بقوة أسلوب القصة في حواراتهم وتعزيزها للإلهام.

 

استمرت العائلة الرئاسية لعام آخر في متابعة السياسة عن قرب من خلال شبكات التواصل الاجتماعية ويتمتع الشخصيتان بجمهور واسع على شبكات التواصل الاجتماعي، فالرئيس أوباما يمتلك 1010 مليون متابع بينما تمتلك السيدة ميشيل 10 ملايين متابع عبر حسابهما في تويتر، ومن المتوقع أن تزيد الصفقة الجديدة مع منة نتفليكس جمهورهمها.

 

إحدى الأفكار المحتملة لمحتوى العرض القادم ترتبط بمناقشة أوباما لمواضيع سسياسية تتعلق بمهامه الرئاسية السابقة وكيفية التعامل معها بما في ذلك الرعاية الصحية وحقوق التصويت والهجرة والرد على منتقديه كذلك.

 

قد تشمل أيضًا الفقة الجديدة بعض الموضوعات الخاصة بالأجندة التشريعية التي مارسها أوباما خلال الفترة الصعبة قبيل مغادرته وتسليم السلطة للرئيس دونالد ترامب، ولم يتم الإعلان عن التفاصيل المالية الخاصة بالاتفاقية الجديدة. مما أثير خلال العام الماضي اتفاقية أجراها بارك أوباما بقيمة 60 مليون دولار لكتابة مذكرتين تتحدث تفصيليلًا عن حياة الرئيس والسيدة الأولى في المرحلتين الرئاسيتين الخاصة بهما.

 

المزيد من المواضيع التقنية