كوالكوم تتابع ريادتها مسيرة التحول إلى اتصالات الجيل الخامس (5G)

202

خبر صحفي

 

أكدت شركة كوالكوم تكنولوجيز، التابعة لشركة كوالكوم إنكوربوريتد مرة أخرى ريادتها مسيرة التحول إلى اتصالات الجيل الخامس، عبر تقديم أول حل نيو راديو للجيل الخامس (5G NR) مصمم ليستخدم في خلايا الاتصالات النقالة الصغيرة وعمليات نشر وحدات الرأس الراديوي البعيدة (FSM100xx).

 

واستنادًا إلى النجاح الكبير الذي حققته منصة” كوالكوم إف إس إم”، التي أثبتت جدارتها العملية واستخدمت على نطاق واسع في خلايا الاتصالات النقالة الصغيرة من الجيل الثالث والجيل الرابع، فإن الحل الجديد من كوالكوم للخلايا الصغيرة يدعم اتصالات الجيل الخامس بالنيو راديو على كل من طيفي الترددات الميليمترية mmWave وتحت التردد 6 جيجاهرتز. ويمتاز هذا الحل الجديد بمرونة عالية فهو مصمم لتمكين الشركات المصنعة للمعدات الأصلية(OEMs)  من إعادة استخدام تصاميمها السابقة على مستوى البرامج والتجهيزات في جميع منتجات الطيف الترددي تحت 6 جيجاهرتز والموجات الميليمترية، ما يدعم خدمات النطاق الترددي العريض وتغطية قوية لمشتركي الهاتف النقال حول العالم.

 

ومن المتوقع أن يشكل تكثيف نشر الخلايا الصغيرة للاتصالات النقالة -وهي عملية تحدث فعلًا في شبكات الجيل الرابع- جانبًا رئيسًا في عمليات نشر شبكات الجيل الخامس، وفي الوقت ذاته، تساعد وحدات الرأس الراديوي البعيدة FSM100xx  في تعزيز جاهزية قطاع الاتصالات النقالة لتطوير تجارب استخدام موحدة لشبكات الجيل الخامس بالاعتماد على النطاق الكامل لفئات الطيف الترددي لتلك الشبكات.

 

يعتمد تطوير وحدات الرأس الراديوي البعيدة FSM100xx  على خبرة كوالكوم تكنولوجيز العميقة في تقنيات تصنيع رقاقات الأجهزة النقالة من رتبة 10 نانومتر، والتي تنتج رقاقات تمتاز بأنها تقدم أداءً فائقًا مع استهلاك منخفض للطاقة الكهربائية، ويدعم هذا العمليات الأساسية لنشر شبكات الجيل الخامس خارج المباني وداخلها حتى في الأماكن الصعبة. ونظرًا لخصائص انتشار الترددات العالية لموجات نيو راديو للجيل الخامس (وخاصة ترددات الموجات الميليمترية) فإن الحاجة تبرز لحلول توفر تجارب استخدام موحدة لشبكات الجيل الخامس، لا سيما في الأماكن المغلقة التي يستهلك فيها النسبة الأكبر من البيانات المتدفقة في تلك الشبكة. واعتمادًا على خبرتنا الواسعة في مجال شبكات الجيل الخامس وتقنياتها، فإننا نقدم حلول FSM100xx المرنة القادرة على تحقيق متطلبات أداء الخلايا الصغيرة في الأماكن الخارجية، مثل دعم MIMO ونقل البيانات بإنتاجية تصل إلى عدة جيجابتات، بالإضافة إلى تلبية المتطلبات الداخلية مثل حجمها الصغير المدمج والعمل اعتمادًا على الطاقة الكهربائية الواصلة عبر شبكات الإيثرنت (PoE).

 

تتضمن وحدات FSM100xx أيضًا موديمات برمجية مصممة كي تسهل على مصنعي التجيهزات الأصلية ترقية أجهزتهم للتوافق مع إصدارات 3GPP المستقبلية. ويضاف إلى ذلك أن حل نيوراديو لشبكات الجيل الخامس هذا يوفر خيارات متنوعة لتقسيم واجهة الاتصال بين الوحدة المركزية (CU) ووحدة رأس الراديو البعيد، ما يوفر لمصنعي المعدات الأصلية والمشغلين مرونة واسعة في استخدام بنيان شبكة الجيل الخامس وفق احتياجات كل شركة من تلك الشركات، ومن ذلك بنيان شبكة جيل خامس افتراضي مصمم لتوفير قابلية التوسع عبر السحابة أو عبر بنية أكثر انتشارًا لتلبية إنشاء شبكة محورية أمامية (fronthaul).

 

وقال إيرفند جاي، نائب الرئيس لإدارة المنتجات في شركة كوالكوم أثيروس، وهي شركة تابعة لشركة كوالكوم تكنولوجيز: “نقود التحول العالمي إلى شبكات الجيل الخامس من خلال توفير حلول نيو راديو للخلايا الصغيرة لدعم الطيفين تحت 6 جيجاهرتز والموجات الميليمترية.” وأضاف “ولأننا نتوقع أن تلعب الخلايا الصغيرة دورًا حاسمًا في شبكات الجيل الخامس، يسرنا أن نعلن عن حل FSM100xx عالي المرونة والمصمم ليستخدم في مجموعة واسعة من الحالات ونماذج التركيب على أرض الواقع، ولدعم قدرة عملائنا على تقديم ما تعد به تقنية الجيل الخامس.”

 

وتخطط شركة كوالكوم تكنولوجيز إلى تقديم النماذج الأولى من حل FSM100xx في العام 2019 إلى عدد من عملاء التجارب المبكرة. لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة http://www.qualcomm.com/.