تعرف على قائمة الأمنيات للريادي إيلون ماسك حتى عام 2030

368

أسس إيلون ماسك البالغ من العمر 46 عامًا ثلاث شركات تكنولوجية عملاقة وهي سبيس إكس وتيسلا ونيورالينك وهناك الكثير والكثير من الشركات الناشئة الأخرى التي يساعد على نموها هذا الأسطورة. يمتلك إيلون ماسك قامة طموحات وأماني ينوي تحقيقها قبل حلول عام 2030.

 

تهدف شركة تسلا إلى تقديم حلول المركبات التي تعمل بالطاقة المتجددة كالكهرباء وبدأت بالفعل تطوير خطوط سيارات كهربائية تمشي على الطرق الآن، وتسعى شركة سبيس إكس إلى غزو الفضاء كاملًا، وهناك ثورة في الذكاء الاصطناعي تقوده شركة نيورالينك.

 

عُرف عن ماسك جنونه في تطبيق الأفكار وسعيه لتحطيم كل القيود والحواجز كي يصل إلى أهدافه، وكان من ضمن أولوياته لهذا العام أن يدخل النموذج الثالث من سيارات تسلا إلى خطوط الإنتاج وتطوير 5000 سيارة على الأقل بحلول مارس 2018، وفي نفس الوقت تقريبًا أعلن عن تحديث برمجيات السيارات ذاتية القيادة للوصول إلى الاستقلالية التامة عام 2020.

 

بحلول عام 2019، من المقرر أن يبدأ إنتاج السيارات نصف كهربية من تسلا والتي أعلن عنها مؤخرًا وهي سيارات تنتقل من الثبات إلى سرعة 60 كم في خمس ثوان فقط والعجيب أنها ستحقق ذلك بحملها للحد الأقصى من الوزن على الطرق السريعة.

 

هناك أيضًا أنفاق شركة بورنج أسفل مدينة لوس أنجلوس الأكثر تقدمًا والتي تحولت من نقل السيارات الفردية إلى فكرة النقل الجماعي، وبعد ثلاث سنوات ينوي إيلون ماسك الوصول إلى عدد مليون سيارة كهربائية من تسلا كل عام، وبحلول عام 2021 سيكون مصنع جيجا قد شارف على الانتهاء والبدء في تصنيع السيارات الكهربائية المستقلة.

 

قد يكون عام 2022 أكثر الأعوام تركيزًا لتحقيقه فكرة الوصول بشحنات إلى المريخ عبر صواريخ بيج فالكون التي يعمل على تطويرها الآن، وهي صواريخ يمكن إعادة استخدامها مرة أخرى في رحلات إلى الفضاء وبأسعار معقولة. لا ننس أيضًا السرعة التي ينوي الوصول إليها بوسيلة النقل المبتكرة “هايبرلوب” والتي قد تصل إلى نصف سرعة الصوت وكسر الكثير من الأرقام القياسية.