5 أمور يجب أن تعلمها عن ستيفن هوكينج

1٬673

توفي العالم الفيزيائي البريطاني الشهير ستيفن هوكينج اليوم عن عمر يناهز السادسة والسبعين، حيث أكدت عائلة هوكينغ وفاته مصرحين أنه مات بسلام في منزله في كامبريدج في إنكلترا في الساعات المبكرة من صباح يوم الأربعاء.

 

وقد كان ستيفن هوكينج أستاذًا مشهوراً في جامعة كامبريدج في إنكلترا إلى جانب كونه المؤلف لأحد أكثر الكتب مبيعاً في العالم وهو ” تاريخ موجز للزمان”، ويشتهر هوكينغ بدوره الفعال في توفير العلم للجميع، حيث ساهم في تشكيل فهم البشرية حول علم الكونيات وأصل الكون وبين أن الكون بدأ قبل 13,7 مليار سنة، وأن نظرية اينشتاين للنسبية العامة لا تتحقق عندما نعود في الوقت والمكان إلى ذلك الوقت.

 

كيف مات ستيفن هوكينج

 

كان هذا السؤال الذي يدور في رأس معظم الناس صباح يوم الأربعاء، ومن الجدير بالذكر أن هوكينغ عانى من داء التصلب اللويحي والذي يعرف أيضاً بمرض العصب الحركي، وهذا المرض يدمر الخلايا العصبية التي تتحكم بالعضلات في الجسم، وقد تم تشخيص هذا المرض عند هوكينغ منذ أن كان عمره 21 عاماً وقضى معظم حياته على الكرسي المتحرك، وفي الواقع فإنه يعتبر من أكثر الناس الذين قاموا هذا المرض واستمر في العيش حتى عمر 76 سنة.

 

ماذا قال ستيفن هوكينج حول موته؟

 

بعد أن تم تشخيصه بداء التصلب اللويحي كان من المؤكد أن ستيفن هوكينج سيتكلم عن موته، وقد صرح في عام 2011 قائلاً :

 

” لقد عشت وفي عقلي هاجس خلال ال 49 سنة الماضية بأنني سأموت، أنا لست خائفاً من الموت لكنني لست متعجلاً لذلك، فلدي الكثير لأفعله أولاً.”

 

كما أنكر ستيفن هوكينج وجود حياة بعد الموت في التصريح نفسه حيث أضاف :

 

” إنني أنظر إلى الدماغ كحاسوب سيتوقف عن العمل عندما تتعطل مكوناته، ولا يوجد جنة أو حياة بعد الموت بعد أن يتعطل هذا الحاسوب، بل هذه قصة خيالية تروى للأشخاص الخائفين من الظلام.”

 

ستيفن هوكينج مؤلف الكتاب الأكثر مبيعاً

 

تم نشر كتاب هوكينغ ” تاريخ موجز للزمان” في عام 1988 وحقق رقماً قياسياً لمدة 233 أسبوعاً كأكثر الكتب مبيعاً على تقييم صحيفة سانداي تايمز، كما أنه كان أيضاً الكتاب الأكثر مبيعاً في صحيفة نيويورك تايمز، وقد تمت ترجمة الكتاب إلى أكثر من 40 لغة وتم بيع قرابة 10 مليون نسخة عقب نشره.

 

ستيفن هوكينج كان يتمتع بحس الفكاهة

 

لم يكن العلم الكبير السمة الوحيدة التي يتمتع بها هوكينغ بل إنه كان يمتلك حس الدعابة، وقد تجلى ذلك في دوره في مسلسل The Big Bang Theory، حيث لعب هوكينغ شخصيته في المسلسل وظهر عدة مرات في المسلسل.

 

هوكينغ كان يعتقد أن الإنسان سيتسبب بانقراض نفسه

 

رغم أن هوكينغ كان يمتلك حس دعابة إلا أنه عالم في الدرجة الأولى وقد كان قلقاً من سير الجنس البشري نحو الانقراض، فقد صرح هوكينغ في شهر تشرين الثاني/نوفمبر عام 2017 أن البشر سيستهلكون طاقة كافية لتجعل الأرض كرة كبيرة من النار بحلول عام 2600.