اختراق فيديو أغنية ديسباسيتو على يوتيوب

1٬572

تم اختراق الفيديو الخاص بالأغنية الشهيرة أغنية ديسباسيتو Despacito والتي حصلت على أكثر من 5 مليار مشاهدة، حيث تم استبدال غلاف الفيديو بصورة تظهر مجموعة من الناس يرتدون أقنعة ويحملون أسلحة، وقد تم سحب الفيديو ريثما يتم إصلاح المشكلة.

 

ولم يقتصر الضرر فقط على هذا الفيديو بل إن العديد من الفيديوهات لمطربين آخرين يملكون خدمة على قنوات فيفو من بينهم شاكيرا، سيلينا غوميز، درايك وتايلور سويفت تضرروا أيضاً، وقد قام المخترقون الذين يطلقون على أنفسهم اسم Prosox & Kuroi’sh باستبدال عناوين الفيديوهات برسائلهم الخاصة من بينها “حرروا فلسطين” إلى جانب الألقاب الخاصة بهم.

 

وقد صرح المتحدث باسم يوتيوب إلى محطة بي بي سي قائلاً :

 

” بعد ملاحظة عمليات رفع كثيرة على عدد من فيديوهات محطات فيفو عملنا بسرعة مع شريكنا لتعطيل الوصول ريثما نتحقق من القضية.”

 

وأضافت فيفو أيضاً :

 

” نحن نعمل على إعادة جميع الفيديوهات المتضررة للعمل بالشكل الطبيعي، ونحن مستمرون في التحقيقات لمعرفة مصدر الاختراق.”

 

 

ومن الجدير بالذكر أن فيفو شهدت سابقاً عملية اختراق وذلك في شهر أيلول/سبتمبر عام 2017 عندما تمت سرقة بعض ملفاتها وتسريبها على الإنترنت.

 

وقد نشر حساب على تويتر يبدو أنه يعود لأحد المستخدمين :

 

” الأمر كله للمزاح فقط، لا تسيئوا الظن أنا أحب يوتيوب.”

 

وقد صرح خبير الحماية البروفسور آلان وودوارد من جامعة Surrey أنه من غير المرجح أن يكون المخترق قد تمكن من امتلاك الوصول بهذه السرعة، إذ أنه من أجل رفع وتعديل محتوى فيديو ما عبر الرموز والتشفير فإنه يجب عليك امتلاك “توكنز” الصلاحية، ولذا فإما أن المخترق استطاع الاحتيال وتجنب الحاجة للصلاحية أو أنه حصل على الصلاحية بطريقة ما.